فوائد الباذنجان

فوائد الباذنجان

يحتوي الباذنجان على العديد من المركبات والعناصر الغذائية المهمة التي تكسب الجسم الكثير من الفوائد الصحية، ومن فوائد الباذنجان نذكر ما يأتي:

  • مصدر غني بمضادات الأكسدة: إذ يحتوي على نسبة عالية من مركب الأنثوسيانين ، وهو صبغة ذات خصائص مضادة للأكسدة يمكنها حماية الخلايا من التلف الناجم عن أضرار الجذور الحرة، والوقاية من الإصابة بالعديد من الأمراض المزمنة.

  • المساعدة على الوقاية من أمراض القلب: حيث يمكن أن يساعد على تحسين وظائف القلب ، وتقليل مستويات البروتين الدهني منخفض الكثافة والدهون الثلاثية في الدم، والحد من شدة النوبات القلبية ، ولكن هذه الفائدة تحتاج إلى الدراسات البشرية لتأكيد فعاليتها.

  • التحكم بمستوى سكر الدم: إذ يمكن أن يحافظ على مستويات السكر بمعدلاتها الطبيعية حيث إنه يحتوي على نسبة عالية من الألياف التي تمر عبر الجهاز الهضمي وتؤدي إلى إبطاء معدل الهضم ، وامتصاص السكر من قبل الجسم ، والوقاية من الارتفاع الشديد بمستويات السكر ، كما يحتوي الباذنجان على مركبات البوليفينول  التي يمكن لها أن تقلل امتصاص السكر ، وتزيد من إفراز الإنسولين.

  • خسارة الوزن: حيث يمكن أن يساعد على تخفيف الوزن وذلك باعتباره منخفض السعرات الحرارية، وغنيا بالألياف الغذائية التي تنتقل عبر الجهاز الهضمي ببطء ويمكن أن تعزز الشعور بالامتلاء والشبع ، مما يقلل من السعرات الحرارية المستهلكة خلال اليوم  ، ويمكن استخدامه كبديل للمكونات المرتفعة بالسعرات الحرارية في وصفات الطعام.

  • مكافحة السرطان: حيث إنه يحتوي على مركبات نباتية تمتلك القدرة على محاربة الخلايا السرطانية، وبشكل عام فإن تناول كمية كبيرة من الفواكه والخضراوات كالباذنجان يساعد على الوقاية من أنواع معينة من السرطان ، كسرطان البنكرياس ، والمعدة ، والقولون ، والمستقيم، والمثانة ، وعنق الرحم ، والثدي.

  • تعزيز الوظائف المعرفية: حيث يمكن أن يساعد على تحسين الذاكرة، والوقاية من الاضطراربات العقلية المرتبطة بتقدم العمر حيث إن مركبات الأنثوسيانين الموجودة بشكل كبير في القشرة الخارجية تساعد على حماية أغشية خلايا المخ من الجذور الحرة، والوقاية من الالتهابات العصبية، وتسهيل تدفق الدم إلى الدماغ.

  • المحافظة على صحة الكبد: إذ تشير الأبحاث إلى أن مضادات الأكسدة الموجودة في الباذنجان يمكن أن تساعد على حماية الكبد من بعض أنواع السموم.

أضرار الباذنجان ومحاذير استخدامه

على الرغم من الفوائد العديدة للباذنجان إلا أنه يمكن أن يسبب مجموعة من المشاكل عند فئات معينة من الأشخاص ، والنقاط الآتية تبين بعض الأضرار والتحذيرات حول استهلاك الباذنجان:

  • يحتوي على مركب الناسونين ، وهو مركب نباتي موجود في الباذنجان يرتبط بالحديد ويزيله من الخلايا، ويمكن أن يكون مفيدا بالنسبة للأشخاص الذين يعانون من ارتفاع مستويات الحديد، بينما ينصح بتجنب استهلاك كميات كبيرة من الأطعمة التي تحتوي على هذا المركب بالنسبة للأشخاص الذين يعانون من نقص الحديد.

  • ينتمي إلى العائلة الباذنجانية التي تحتوي على مركبات شبه قلوية ، مثل مركب السولانين  الذي يمكن أن يؤدي إلى تفاقم أعراض التهاب المفاصل، والالتهابات بشكل عام.

  • يحتوي على الأوكسالات  التي يمكن أن تسهم في تكون حصيات الكلى ، والإصابة باعتلال الكلية الأوكسالاتي ، والفشل الكلوي ، لذا ينصح بتجنب الأطعمة الغنية بالأوكسالات كالباذنجان بالنسبة للأشخاص المعرضين لتشكل حصى الكلى ، والمصابين بحصى الكلى.

  • يمكن أن يسبب رد فعل تحسسي بدرجات متفاوتة، وتعتبر هذه الحساسية غير شائعة ، وتزيد احتمالية الإصابة بهذه الحساسية عند الأشخاص المصابين بحساسية تجاه الطماطم، والبطاطا، والفلفل ، وعادة ما تظهر الأعراض مباشرة بعد تناول الباذنجان والتي لا تكون خطيرة في أغلب الأحيان ، ومن هذه الأعراض: حكة الفم، والحلق ، والشفتين ، واللسان ، القشعريرة ، الغثيان ، الإسهال ،السعال ، الشعور بالانزعاج في المعدة ، تورم حول الشفتين والفم.

  • يحتوي على مركب الساليسيلات ، وهو أحد مكونات دواء الأسبرين، ولذا يعتبر الأشخاص المصابون بحساسية تجاه الأسبرين أكثر عرضة للإصابة بحساسية الباذنجان.

Share this post

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *