فوائد القهوة واضرارها

القهوة

القهوة هي أحد أكثر المشروبات شعبية واستهلاكا حول العالم، وقد تمت دراسة تأثير القهوة منذ أكثر من قرن لتوضيح فوائدها الصحية ، والمخاطر التي يمكن أن تسببها ، وتتميز القهوة بانخفاض سعراتها الحرارية حيث إن الكوب الواحد من القهوة دون إضافة السكر والكريمة إليه يحتوي على سعرتين حرارييتن فقط، لذا فإنها طريقة جيدة لتعزيز الصحة دون الشعور بالذنب ، كما أنها تتميز باحتوائها على مضادات الأكسدة المفيدة للصحة ، ولكن لا ينصح بالمبالغة في شرب القهوة لتجنب الأضرار التي يمكن أن تسببها الكميات الكبيرة منها.

فوائد القهوة

تعتبر القهوة أحد المشروبات الصحية وذلك لاحتوائها على مجموعة من المركبات والعناصر الغذائية المهمة التي تكسب الجسم الكثير من الفوائد الصحية، ومن فوائد القهوة نذكر ما يأتي:

  • تحسين مستويات الطاقة ورفع مستوى الذكاء: إذ يمكن أن تقلل القهوة من الشعور بالتعب وذلك لاحتوائها على مادة منشطة تسمى الكافيين  الذي ينتقل إلى الدماغ عن طريق الدم، ويحفز الخلايا العصبية ، كما أنه يساعد على تحسين جوانب مختلفة من وظائف المخ ، بما في ذلك الذاكرة ، والمزاج ، واليقظة ، ورد الفعل ، ومستويات الطاقة.

  • تحفيز حرق الدهون: حيث يعتبر الكافيين الموجود في القهوة أحد المواد الطبيعية التي تساعد على حرق الدهون، فقد أشارت عدة دراسات إلى أن الكافيين يعزز معدل الأيض بنسبة 3-11%، ولكن هذا التأثير يقل عند الأشخاص الذين يشربون القهوة بشكل دائم على المدى الطويل. تحسين الأداء البدني: إذ يمكن أن يحسن الكافيين من الأداء البدني بنسبة 11-12%، وذلك عن طريق زيادة مستوى هرمون الأدرينالين  في الدم، والذي يجعل الجسم مستعدا للقيام بمجهود بدني مكثف، بالإضافة إلى أنه يحفز عملية تكسير الخلايا الدهنية ، ويجعلها متوفرة كوقود للجسم على شكل أحماض دهنية في الدم، لذا فإنه من المنطقي شرب فنجان من القهوة قبل نصف ساعة من البدء بالتمارين الرياضية.

  • تقليل خطر الإصابة بالسكري من النوع الثاني: فقد أظهرت العديد من الدراسات العلمية أن شاربي القهوة يكونون أقل عرضة للإصابة بالسكري من النوع الثاني.

  • تقليل خطر الإصابة بألزهايمر والخرف: حيث يعتبر ألزهايمر أكثر الأمراض العصبية شيوعا والسبب الرئيس للإصابة بالخرف ، ويمكن الوقاية منه عن طريق تناول الطعام الصحي، وممارسة الرياضة، كما يمكن أن لشرب القهوة أن يقلل من خطر الإصابة بهذا المرض حيث أظهرت العديد من الدراسات أن خطر الإصابة بألزهايمر لدى شاربي القهوة يقل بنسبة 65٪.

  • تقليل خطر الإصابة بمرض باركنسون: فقد أظهرت العديد من الدراسات أن شرب القهوة يقلل خطر الإصابة بمرض باركنسون  بنسبة تتراوح بين 32-60% ، ويعود هذا التأثير للكافيين ، لذا فإن شرب القهوة منزوعة الكافيين لا يعطي هذه الفائدة.

  • تقليل خطر الإصابة بتليف الكبد: فقد تساعد القهوة على الوقاية من تليف الكبد  الناجم عن أمراض الكبد المختلفة كالتهاب الكبد ، ومرض الكبد الدهني؛ حيث إن الأشخاص الذين يشربون 4 أكواب أو أكثر من القهوة يوميا يقل لديهم خطر الإصابة بالتليف الكبدي بنسبة 80%.

  • تقليل خطر الإصابة بالاكتئاب: فقد بينت إحدى الدراسات التي شاركت فيها السيدات أن شرب 4 أكواب من القهوة أو أكثر في اليوم يساعد على تقليل خطر الإصابة بالاكتئاب بنسبة 20%.

  • تقليل خطر الإصابة ببعض أنواع السرطان: فقد أشارت إحدى الدراسات إلى أن الأشخاص الذين يشربون القهوة يكونون أقل عرضة للإصابة بسرطان الكبد بنسبة 40%، وفي دراسة أخرى شارك فيها 489,706 أشخاص وجد أن من شربوا 4-5 أكواب من القهوة يوميا كانوا أقل عرضة للإصابة بسرطان القولون والمستقيم بنسبة 15%.

  • تقليل خطر الإصابة بالسكتة الدماغية: إذ لا تزيد القهوة من خطر الإصابة بأمراض القلب كما هو معروف، كما أظهرت بعض الدراسات أنها يمكن أن تساعد على التقليل من خطر الإصابة بالسكتات الدماغية بنسبة 20%.

أضرار القهوة

  • على الرغم من الفوائد العديدة للقهوة إلا أنها يمكن أن تسبب مجموعة من المشاكل التي يختلف تأثيرها باختلاف الأشخاص، ومن أضرار استهلاك القهوة بكميات كبيرة والناجمة عن تأثير الكافيين الموجود فيها نذكر ما يأتي: يمكن أن يؤثر الكافيين بشكل سلبي في القدرة على النوم، والحصول على قسط كاف منه، وخاصة عند شرب القهوة قبل النوم بوقت قصير حيث إن تأثير الكافيين يستغرق عدّة ساعات حتى ينخفض، لذا ينصح بالتوقف عن استهلاك الكافيين في وقت مبكر في المساء لتجنب مشاكل النوم.

  • يمكن أن يسبب شرب كميات كبيرة من القهوة مشاكل في الجهاز الهضمي فعلى الرغم من أن شرب كمية قليلة أو معتدلة من القهوة يعد مفيدا لتحسين حركة الأمعاء، إلا أن شرب كمية كبيرة منها قد يسبب الإسهال والارتجاع المعدي المريئي.

  • يمكن أن يسبب عدم شرب القهوة عدة ساعات ظهور أعراض انسحاب نفسية وجسدية؛ كالصداع والتعب عند الأشخاص الذين يستهلكونها بكميات كبيرة بشكل يومي.

  • يمكن أن يسبب تناول الكافيين بجرعات عالية ارتفاعا في ضغط الدم، ووقد يحث ذلك عند شربها قبل ممارسة الرياضة ، أو عند شربها من قبل الأشخاص الذي يستهلكونها بشكل نادر ، أو الأشخاص المصابين بارتفاع ضغط الدم، ويعتبر هذا التأثير مؤقتا، ويُفضل مراقبة رد فعل الجسم لمعرفة تأثير القهوة في ضغط الدم.

  • يمكن أن يسبب تناول كمية كبيرة من الكافيين تحفيزا للمثانة، وزيادة في عدد مرات التبول.

  • يمكن أن يسبب تناول كمية كبيرة من الكافيين الإصابة بالتوتر، والقلق ، وخفقان القلب، وتفاقم نوبات الهلع ، لذا يجب على الأشخاص الحساسين تجاه الكافيين تجنب شرب القهوة.

Share this post

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *