فوائد الكرفس

فوائد الكرفس

يمنح الكرفس العديد من الفوائد الصحية لجسم الإنسان ، وهو مستخدم في الكثير من الأغراض العلاجية من قبل الكثيرين، وتشمل فوائده الصحية التي وجدتها الأبحاث العلمية ما يأتي:

  • يعتبر الكرفس فعالا في تخفيف آلام ومدة الدورة الشهرية عند تناول بذوره في منتج يحتوي أيضا على اليانسون والعصفر.

  • يساعد استعمال دهون يحتوي على مستخلص الكرفس في إبعاد الحشرات عن الجسم.

  •  تشير بعض الدراسات إلى دور للكرفس في تخفيف آلام العضلات والمفاصل، ولكن يحتاج هذا التأثير إلى المزيد من البحث العلمي.

  • وجدت بعض الدراسات دورا للكرفس في حالات الصداع، ولكن يحتاج هذا التأثير إلى المزيد من الإثبات العلمي.

  • تتسم مستخلصات بذور الكرفس بالنشاط المضاد للأكسدة.

  •  وجدت بعض الدراسات دورا للكرفس في حالات النقرس، ولكن يحتاج هذا التأثير إلى المزيد من الإثبات العلمي.

  • وجدت بعض الدراسات دورا للكرفس في حالات العصبية والإرهاق، ولكن تحتاج هذه الأدوار إلى المزيد من الإثبات العلمي.

  • وجدت بعض الدراسات أيضا دورا للكرفس في حالات احتباس السوائل في الجسم.

  • وجدت بعض الدراسات دورا للكرفس في تنظيم حركة الأمعاء وطرد الغازات والمساعدة في الهضم.

  • وجدت بعض الدراسات دورا للكرفس في تحفيز الدورة الشهرية، وفي تخفيف إدرار حليب الرضاعة، وتحتاج أيضا هذه الأدوار إلى المزيد من البحث العلمي.

  • وجدت بعض الدراسات دورا للكرفس كمساعد على النوم، كما وجد أنه يساهم في تخفيف حالات الهستيريا، حيث وجد أنه يعمل كمثبط لعمل الجهاز العصبي المركزي.

  • يمكن أن يحفز الشهية.

  • يقي خلايا الخصية من التأثيرات السامة للدواء المستعمل في حالات الصرع.

  • يمكن أن يعمل الكرفس على تنظيم عمل القلب.

  • يمكن أن يحفز الكرفس البنكرياس على إفراز الإنسولين وتنظيم سكر الدم، وبالتالي يمكن استعماله في خفض أو علاج مضاعفات مرض السكري.

  • يمكن أن يخفض الكرفس من مستوى الكولسترول الكلي والكولسترول السيئ والدهون الثلاثية والبروتين الدهني المنخفض الكثافة جدا ، في حين وجدت بعض الدراسات أنه يساهم في رفع مستوى الكولسترول الجيد ، وذلك حسب ما وجدته بعض الدراسات التي أجريت على حيوانات التجارب.

  • يمكن أن يساهم الكرفس في الوقاية من مرض الكبد الدهني.

  • يقاوم الكرفس الالتهاب وتسكين الآلام.

  • يساهم في وقاية خلايا الدماغ من تأثير عدم وصول الأكسجين الكافي الذي يسببه عدم وصول الدم الكافي لخلايا الدماغ .

  • يعمل الكرفس كمدر للبول.

  • يساهم الكرفس في علاج الوزن الزائد.

  • يساعد الكرفس في تخفيف حالات النزلات الرئوية.

  • يساهم الكرفس في خفض ضغط الدم.

  • وجدت للكرفس تأثيرات مضادة للفطريات.

  • وجدت بعض الدراسات التي أجريت على جرذان التجارب قدرة لمستخلص الكرفس في منع التقرحات المعوية.

  • وجدت الدراسات المخبرية تأثيرات مضادة للبكتيريا لمستخلص الكرفس وزيته.

  • وجدت بعض الدراسات التي أجريت على حيوانات التجارب أن الكرفس يساهم في خفض تكون الترسبات في جدران الشرايين.

  • وجدت بعض البحوث المخبرية أن مستخلصات الكرفس لها تأثير سام على الخلايا السرطانية.

  • يخفض تناول الكرفس من خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية.

الأعراض الجانبية وموانع استعمال الكرفس

يعتبر الكرفس غذاء آمنا عندما يتم تناوله بالكميات الاعتيادية في الحمية، كما يعتبر استعماله بالجرعات العلاجية آمنا أيضا لفترات قصيرة، إلا أنه يمكن أن يسبب تهيجا في الجلد ويمكن أن يرفع من الحساسية للشمس.

ويجب أخذ الحيطة والحذر عند تناول الكرفس في الحالات الآتية

  • الحمل: لا يعتبر تناول بذور الكرفس وزيته بالجرعات العلاجية آمنا أثناء فترة الحمل، كما أن تناول كميات كبيرة منه يمكن أن يسبب انقباضات في الرحم قد تسبب الإجهاض، ولذلك يجب تجنب تناوله بالجرعات العلاجية.

  • الرضاعة: لا يوجد معلومات عن مدى أمان تناول بذور الكرفس وزيته أثناء فترة الرضاعة، ولذلك يجب تجنب تناولهما احتياطا.

  • اضطرابات النزيف: يمكن أن يرفع تناول الكرفس بجرعات علاجية من خطر النزيف في الأشخاص المصابين باضطرابات النزيف، لذلك يجب عليهم تجنب ذلك.

  • مشاكل الكلى: حيث إن تناول الكرفس بجرعات علاجية يمكن أن يُسبّب الالتهاب، ولذلك يجب تجنبه من قبل الأشخاص المصابين بمشاكل واضطرابات في الكلى.

  • حالات انخفاض ضغط الدم: حيث إن تناول الكرفس بجرعات عالية يمكن أن يسبب انخفاضا في ضغط الدم، وقد يؤدي ذلك إلى انخفاضه بشكل كبير في الأشخاص الذين يعانون من انخفاض ضغط الدم، ولذلك يجب تجنب تناوله بالجرعات العلاجية في هذه الحالة.

  • العمليات الجراحية: يجب أن يتم التوقف عن تناول الكرفس بكميات عالية قبل مواعيد العمليات الجراحية بأسبوعين على الأقل، وذلك لما له من تأثيرات على الجهاز العصبي المركزي، والتي يمكن أن تتسبب مع أدوية التخدير المستخدمة في العمليات الجراحية إلى تثبيط الجهاز العصبي المركزي بشكل كبير.

Share this post

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *